الأربعاء، 11 يناير 2012

هل تنتهي معاناة فلاحي تنفلا بزاكورة في ظل الحكومة الجديدة ؟؟؟؟


عانى ويعاني فلاحو تنفلا مزكيطة زاكورة كثيرا بسب الخلاف حول "ساقية تنفلا" بينهم وبين سكان دواوير اخرى تعبرها لذا طالبوا بالحاح السلطات بالحياد وممارسة صلاحياتها لفرض حل توافقي  وعاجل  ينصفهم و يعيد لهم حقهم الطبيعي الكامل في الاستفادة من مياه نهر درعة، الذي حرموا منه منذ سنوات ، ووضع حد لهذه القضية التي عمرت أزيد من3 عقود ،
 
  ويقول ممثلو سكان تنفلا إنهم وفي محاولة لحمل السلطات على التدخل العاجل لإنصافهم اضطروا قبل حوالي سنتين لإغلاق ساقيتهم بل ردم عشرات الأمتار منها انطلاقا من السد،  بعد الترامي المتكرر لدواوير أخرى تعبر أراضيها على حقهم المشروع في مياهها ، وخرق كل الاتفاقات التي تبرم قبيل فتح الساقية عقب كل طلقة، ويطالبون بتحديد ساعات كل دوار في الأسبوع حسب حصته  لتفادي الصراعات المتكررة  و رفع الحيف عن دواويرها البعيدة عن السد (أكوك)والتي لم تستفد من مياه الساقية منذ سنوات ك (إغرم أزكاغ..) فبعد كل طلقة من طلقات سد المنصور الذهبي القليلة، تستأثر تلك الدواوير  بالمياه لأيام دون وجه حق و لا يكاد القليل يصل لأول دوار في تنفلا حتى يجف النهر وتجف معه الساقية التي يكون  سكان تنفلا قد قاموا بحفرها وصيانتها دون غيرهم  قبل ذلك ، وكلهم  أمل  في الاستفادة من مياه الساقية  لتخفف عنهم تكاليف فلاحتهم المعيشية المكلفة جراء ارتفاع ثمن الأسمدة و البنزين اللازم لضخ المياه من الآبار .
وتجدر الإشارة إلى أن كل دوار أو أكثر على طول واحة درعة يملك ساقية باسمه يقيم لها سدا على بعد كيلومترات من دواره قبالة دوار آخر نظرا لارتفاع مستوى الحقول عن مجرى النهر وهو ما يعني عبور الساقية لأراضي دواوير أخرى ، وجرى العرف   باستفادة الدوار الذي تمر منه ساقية دواوير أخرى من حصة متفق عليها دون تحمل مسؤولية الحفر أو الصيانة كما هو شأن ساقية دواري  ايت حمو سعيد وتركلمان التي تعبر بعض دواوير تنفلا نفسها و تستفيد  من يوم يوم واحد من عصر الخميس إلى عصر الجمعة ، وساقية أفرا التي  تعبر أراضي دواري ايت حمو سعيد وتركلمان ويستفيدان من حصة يوم واحد..... أما ساقية تنفلا(ستة دواوير+ نوبة القايد =7) موضوع الصراع والتي يتكلف سكان تنفلا بمفردهم بحفرها  وصيانتها فتمر على دواوير عديدة  تستفيد من يومين لتتم دورة السقي على 9 أيام...إلا أنه بتوسع الأراضي المزروعة وموجات الجفاف التي قللت طلقات سد المنصور الذهبي بدأت هذه الدواوير تستأثر بحصة الأسد بحيث أصبحت المياه لا تصل إلى الدواوير البعيدة صاحبة الحق وإذا وصلت  فبعد جهد جهيد...مما تسبب في احتكاكات بين سكان هذه الدواوير وصل بعضها إلى المحاكم وأبرمت بعدها  اتفاقات عدة برعاية قواد سابقين لكنها ظلت حبرا على ورق بل وصارت دواوير أخرى تطالب بحصة محددة...وأمام هذا الحيف لم يبق أمام  أهالي تنفلا إلا الصمت وترامي الدواوير الأخرى على ساقيتهم  أو المواجهة و الصراع باستمرار ، وإيمانا منهم بأنهم يعيشون في دولة الحق والقانون اضطروا لإغلاق الساقية تحت شعار" إما أن نستفيد جميعا أو نبقى جميعا " لحمل السلطات على الضغط بكل قوة على الدواوير الأخرى – التي في صالحها استمرار حالة  التسيب هذه -  لإيجاد حل دائم ولو بتنازلهم عن بعض حقوقهم، وراسلوا كلا من وزير الداخلية والفلاحة للتدخل العاجل لحل المشكل بداية هذه السنة  – كما ورد في جريد الاتحاد الاشتراكي ليوم 5 ماي 2011 وجريدة الصباح ليوم 30 ماي 2011 –  وقد أجريت محاولا ت عدة للصلح برعاية السادة قائد قيادة تمزموط ورئيس دائرة أكدز وعامل إقليم زاكورة ، و بالرغم من تنازل دواوير تنفلا عن " نوبة القايد "حسب ممثليهم لتقسم ساعات الأسبوع على ثمانية حصص اصطدم الحل في مراحله النهائية بتعنت أحد الدواوير وطلبات ومناورات من أخرى –  رفض أهل تنفلا أن تكون أصلا طرفا في أي حوار – كترك بعض المصارف مفتوحة باستمرار بعد تحديد ساعات كل دوار في الأسبوع وهو أمر لا يقبله العقل و لا المنطق .. وفي انتظار تدخل محايد من السلطات الإقليمية والمحلية يضع حدا لهذا الظلم والحرمان فوجيئ أهل تنفلا  في الأشهر  الأخيرة بمحاولة السلطات فرض  الأمر الواقع  والعودة  بالوضع لما كان عليه الأمر قبل سنتين   وهو ما رفضوه  رفضا باتا  قبل التوصل لحل دائم موقع عليه برعاية السلطات يقطع مع الماضي  وينهي معاناتهم.و سبق لم ان نظموا   مسيرة اله سد هذة الساقية بتاريخ الأحد 29 ماي 2011 
   لعل المسؤولين وفي عز المخطط الأخضر وارتفاع تكلفة المعيشة  يفهمون الرسالة جيدا وينصتوا لصوت معاناتهم، مؤكدين أنهم لن يقبلوا باستمرار الوضع على هذا النحو إلى ما لا نهاية ،فهل توضع نقطة نهاية لهذا المشكل مع الحكومة الجديدة ؟؟؟؟؟

3 التعليقات :

بسم الله الرحمن الرحيم
لو شاوروني في الأمر ، ساتخذ الخطوات التالية :
1- أسد الطريق في وجه النواب البرلمانيين الذين يغيبون عن الوضع الى أن يحين وقت الانتخابات ، فيأتون لاذكاء الخلاف والصراع بين القبائل ، لتقسيم الناس كغنيمة ..
2- ساجمع عقلاء كل هذه الدواوير ، سأذكرهم بالله سبحانه ، وبالموت الذي ينتظرنا في آخر المطاف ، ..
3- سألتمس منهم تعيين خيرة شبابهم للعمل بشكل جماعي لحفر الساقة من السد الى آخر دوار يمكن أن يستفيد من مياه الساقية..
4- قبل كل هذه الاجراءات سون ألتمس من أصحاب الأراضي التي تمر عبرها الساقية ، بأن يعتبروها صدقة جارية في سبيل الله ، وفي سبيل الطيور والحشرات والهوام والحقول ، والبشر الذي سيستفيد من مياه هذه الساقية ..
5- سوف أجمع مثقفي هذه الدواوير لنصحهم بأن لا يتدخلوا لصالح أي دوار ، بل يجب التدخل من منطلق الحكمة ، لأن لدينا أولويات ، تنتظرنا : التعليم ، تحسين المستوى المعيشي ، فلسطين ، الصومال ، ...وهلما جرا ...

تحية خاصة لك أبا سعد طبعا لا بد من تدخل أهل الحل والعقد رغم ما بدا من انفراج في الآونة الأخيرة بقوة القانون ، لإصلاح ذات البين
وشكرا لك على مرورك الطيب

سلام اخواني أشكركم على هده المعلومات فقط أريد منكم مساعدة ،أنا بصدد انجاز بحت عن واحة مزكيطة وأعاني من شح المعطيات فهل أجد عندكم شئ كمنوغرافية الواحة ... المرمجو لمن لديه معلومات أن يمدني بها وله مني جزيل الشكر هدا امايلي:redas0101@gmail.com

إرسال تعليق

أخي القارىء أختي القارئة تعليقك على الموضوع دعما أو نقدا يشرفنا فلا تتردد في التعليق عليه ...

Follow by Email