الاثنين، 26 مارس، 2012

برامج القنوات المغربية و رهان الفرنسة ECHO-ECO نموذجا


            بينما كنت أشاهد أحد البرامج على القناة الأولى بمعية عدة أشخاص ، تم بث وصلة إشهارية لأحد البرامج المتميزة والنادرة على هذه القناة ..ومن باب الفضول وحب الظهور العادي لدى كل مبتدئ في أي مجال من مجالات الحياة ، استبق أصغرهم سماع اسم البرنامج المكتوب بخط لاتيني عريض على خلفية الشاشة فقال " إشو إسو " مما أثار زوبعة من الضحك بين الجالسين ، إذ توحي موسيقى شعار البرنامج 

الأربعاء، 21 مارس، 2012

صور منتقاة من و احة درعة

 1- صورة حديثة من  مزكيطة و تظهر في عمق  الصورة " قصبة تمنوكالت " التاريخية

السبت، 17 مارس، 2012

حكاية الضفدع و النسر


    هزت سلسلة من الفضائح المالية عددا من المؤسسات العمومية بالمغرب في السنين الأخيرة ، ولم يكن أبطالها للأسف الشديد غير من حظوا بشرف إدارتها ِلما لُمِس فيهم من جدية وتفان في العمل  و حب الوطن كما نقرأ دائما عقب كل تعيين ، و لا شك أن ما وصل إلى القضاء حتى اليوم من ملفات (صندوق الضمان الاجتماعي ، التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية ،المكتب الوطني للمطارات ،القرض العقاري والسياحي ،.. )

الأربعاء، 14 مارس، 2012

لقطات من واحة درعة

        لقطات من واحة درعة  على نغمات رقصة "أعواد " إغرم ازكاغ إحدى أهم الرقصات بواحة درعة وتسمى بمناطق أخرى " رقصة السيف "

الخميس، 8 مارس، 2012

متى يعود قطارنا لسكته ؟




     مِثلَ الغربيين يقود أحدنا سيارته بسرعة معقولة متوخيا الحذر ، متجنبا الحفر والحدبات والأحجار متى سلك طريقا غير معبدة، ويتفقد أجهزتها كل حين صيانة لها لأن عاقبة التهور والإهمال وخيمة. لكن لو  وقعت سيارة العمل أو المصلحة - جَابْهَا الله فِي عُرفِ المغاربة" - بين يديه تحدى الحفر والحدبات والحجر ،وصار الغالي رخيصا و الصعب سهلا.... و يسري ذلك على كل ما هو ملك عام أو ملك للغير يقع بين أيدينا استعارة أو للخِدمَة ....

الأحد، 4 مارس، 2012

يوم اغتيـــلت مريـــــــــــم



    ...اكفهر وجه الدنيا في عينيها، متجهمة الوجه ،  شاحبة اللون ، شاردة الدهن تسير، ...، ضاقت بثقل رجليها وبشِعَارِها المُبتل عن الآخر، تخطو خطوات وئيدة و كأنها إلى الوراء ،الشمس إلى مرقدها تزحف .. صدى كلمات المدير لا يزال يصك أذنيها وكأنه نفخة الصور ...

الجمعة، 2 مارس، 2012

ماذا لو كان لّدوزيم ّ أكثر من " بن الطالب "؟؟؟

     
   يثير انتباه المتتبعين للنشرات الإخبارية للقناة الثانية ، كثرة الريبورتاجات والتقارير التي يعدها فريق القناة بورززات المكون من عبد اللطيف بن الطالب والميلودي زين الدين و بمعدل مرة أو أكثر في الأسبوع ، مقارنة بغيره في كثير من المدن المغربية، بالرغم من الملاحظات التي يمكن تسجيلها على طبيعة المواضيع التي تتناولها وأهمية  الأنشطة التي تتم تغطيتها دون غيرها في جميع المجالات  ... فتجد الفريق تارة

Follow by Email